ابحث في موقع "القاهرة الجديدة اليوم"

الثلاثاء، 14 أغسطس 2018

حاجزو "دار مصر" بدمياط الجديدة يضعون رئيس الوزراء في مأزق برفضهم استلام مئات الوحدات المشطبة بالمشروع




أكد عدد كبير من حاجزي موقع (2) بالمرحلة الأولى بمشروع "دار مصر" بدمياط الجديدة، رفضهم استلام وحداتهم والتي يصل عددها إلى أكثر من خمسمائة وحدة مشطبة، والمقرر بدء تسليمها لهم في الفترة من 16 سبتمبر إلى 21 اكتوبر المقبلين.
  

وكان المهندس كمال بهجات، مساعد نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، المشرف العام على مشروع "دار مصر"، قد صرح في بيان رسمي، نشره المكتب الإعلامي للدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أنه فى حالة عدم قيام الفائزين بمشروع "دار مصر" باستلام وحداتهم سيتم تطبيق اللائحة العقارية عليهم.


وشاهد أيضا: 
الإسكان: تطبيق اللائحة العقارية على الرافضين لاستلام وحداتهم بمشروع "دار مصر"

وقال حاجزو موقع (2) بالمرحلة الأولى بمشروع دار مصر بدمياط الجديدة، أنهم يرفضون الاستلام جزئيا للكمبوند، دون اكتمال توصيل مرافق المشروع، وعدم استكمال سور الكمبوند، وتوقف أعمال اللاندسكيب وتحولها لبرك ورمال، اضافة إلى انعدام الطرق والإنارة، وعدم جاهزية مصاعد العمارات للعمل، وعدم توفير أي خدمات بالموقع، وكذا عدم تواجد الأمن ومنظومة النظافة والصيانة.

وشاهد أيضا: 

صحيفة الكترونية متخصصة
تنشر أخبـار الإسكان الأكثر طلبـا
نقـلا عـن مصـادر مسـئولة ومراقبيـن
انقر هنا 


ولفت حاجزو موقع (2) إلى معاصرتهم معاناة حاجزي موقع (1) الذين دأبوا الشكوى من أضرار الاستلام الجزئي، واوصفين الاستلام الجزئي بالمأساة التي يرفضون أن تتكرر معهم، مؤكدين على أنه رغم اكتمال تسليم الهيئة الهندسية المشرفة على المشروع عمارات موقع (1) الشهر الماضي، والذي تم على مراحل، إلا أن موقع (1) لا يزال ينقصه الكثير ليكون مكتملا وفقا لكراسة شروط المشروع، لافتين إلى أنه يُسأل عن ذلك جهاز مدينة دمياط الجديدة المنوط باستكمال وإنهاء أعمال المرافق واللاندسكيب والسور والمصاعد والطرق والخدمات والصيانة والأمن وخلافه بالموقع.

وشاهد أيضا:
تسجيل صوتي للمتحدث باسم وزارة الإسكان "هاني يونس" يؤكد فيه أنه يوجد ضمان عام لوحدات الوزارة ومتستلمش وحدتك لو بها عيوب 

ويقول المراقبون، أن الحاجزين لو صدقوا فيما ينون القيام به من رفض لاستلام وحداتهم، سيضعون رئيس مجلس الوزراء في مأزق أمام الراي العام اذا ما طبق على الحاجزين اللائحة العقارية، دون اكتمال ما طالب به الحاجزون والذي يتفق مع كراسة شروط المشروع.


وتنص مقدمة كراسة شروط المرحلة الأولى من مشروع "دار مصر" على: "أن المشروع بكل مدينة عبارة عن تجمع عمراني متكامل الخدمات يحقق الخصوصية والرفاهية والأمن ويتواءم مع المعدلات التخطيطية الحديثة حيث تتوافر به المسطحات الخضراء والأنشطة الترفيهية والرياضية والتجارية ليواكب المشروعات المميزة بالمدن والمجتمعات العمرانية الجديدة ومحاط بسور من السياج الشجري لتحقيق الخصوصية".

وشاهد أيضا:


ضع تعليقك على هذا الخبر
من خلال صفحتنا على فيسبوك


موضوعات ذات صلة: